لا تأكل هذه الأسماك ولا تلعب معها.. انتشار وتزايد أعداد “الويفير” يُهدّد السياحة والصحة
لا تأكل هذه الأسماك ولا تلعب معها.. انتشار وتزايد أعداد “الويفير” يُهدّد السياحة والصحة

الأربعاء | 27/08/2014 - 02:59 مساءً

رغم أن الكثير من أنواع الأسماك لها فوائد عظيمة كمواد وعناصر غذائية تعود على جسم الإنسان بالنفع وتوفّر له ما يحتاجه للقيام بمهامه ووظائفه الحيوية بكفاءة ولياقة، إلا أن هناك أسماكًا تبدو من الوهلة الأولى وكأنها أسماك بريئة وجميلة ولكنها فى الحقيقة تمثّل خطرًا على الإنسان، ومن بين هذه الفئة عليك أن تحذر قدر استطاعتك من أسماك “الويفير”.

فوفقًا لما نشره موقع “دويتش فيلله” الألمانى، تنتمى أسماك “الويفير” إلى فصيلة البيرش، وهى أسماك ذات عيون كبيرة نسبيًّا، ولها جسم نحيف وتعيش فى المياه السطحية، وتُعدّ من أخطر الأسماك التى تعيش فى أوروبا على الإطلاق، ولكن لا يمكنها العيش فى درجات حرارة دون الدرجتين المئويتين، ولأن مناطق سواحل بحر الشمال باردة جدًّا فى معظم أيام السنة ودرجات الحرارة فيها تنخفض عن درجتين مئويتين، فإن هذا النوع من الأسماك يعيش هناك.

تحتوى أسماك “الويفير” على سموم عديدة تتكون من مواد تسبب أورامًا وألمًا فى جسم الإنسان، ولكنها ليست مميتة، أما الذين يعانون من حساسية من سموم أسماك “الويفير” فقد يتعرّضون إلى وجع رأس وحالات إغماء، وينصح الأطباء  بعلاج المناطق الجسدية التى تلدغها أسماك “الويفير” بشكل عاجل من خلال المياه الحارة، وذلك للتقليل من تأثير السموم.

وجدير بالذكر أن أسماك “الويفير” قد بدأت تتزايد بشكل غير مسبوق فى سواحل بحر الشمال، وهو ما جعل السياحة فى هذه المناطق تواجه خطرًا كبيرًا بسبب انتشارها، وخاصة بعد رعب السياح منها.

 

 



 



التعليـــقات 
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر طقس فلسطين

النشرة الجوية
جاري التحميل ..
أحدث الاخبار
أوقات الصلاة
الفجر 03:53
الظهر 12:42
العصر 04:23
المغرب 07:50
العشاء 09:30