شبح الجفاف يلاحق البحر الميت..عشرات الشركات الاسرائيلية تنهب خيراته
شبح الجفاف يلاحق البحر الميت..عشرات الشركات الاسرائيلية تنهب خيراته

الخميس | 20/04/2017 - 03:24 مساءً

فراس الطويل

خاص بآفاق البيئة والتنمية

"قبل عشرين عاما، كنتُ ألقي حجرا في مياه البحر هنا، أما اليوم، فقد جفت المنطقة، وتراجع مستوى المياه بشكل كبير"، قال حسام الحلاق، مدير مصنع أملاح الضفة الغربية هذه الجملة، وهو يقف قرب السياج المحاذي لمصنعه شمال البحر الميت. قبل 20 سنة، كانت المياه تصل حدود المصنع الذي يتربع على مساحة 600 دونم، وهو المصنع الفلسطيني الوحيد الذي ينتج الأملاح ويسوقها محليا وخارجيا. أما اليوم فالمياه انحسرت بشكل كبير، وتراجع منسوبها في هذا البحر بفعل استمرار عمليات النهب من قبل عشرات المصانع والشركات الاسرائيلية لخيرات البحر الميت المُحرمة على الفلسطينيين، في وقت يعاني فيه منذ وقت طويل من انخفاض ملحوظ في مستوى مياهه بمعدل متر واحد سنوياً.

"للمزيد من التفاصيل"



التعليـــقات 
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر طقس فلسطين

النشرة الجوية
جاري التحميل ..
استفتاء
هل تعتقد ان الحل لإنعدام النظافة في الطرقات يكمن في
0
0
0

ينتهي التصويت بتاريخ 14/07/2016

أوقات الصلاة
الفجر 05:24
الظهر 12:24
العصر 03:37
المغرب 06:03
العشاء 07:25