بالصور.. حضارات اعتمدت على اللبان وهكذا ذكره القرآن
بالصور.. حضارات اعتمدت على اللبان وهكذا ذكره القرآن

الجمعة | 11/05/2018 - 10:31 صباحاً

أساطيل البحر تحركت من أقصى الشرق نحو الجزيرة العربية، بما يعرف بطرق الحرير البحرية، كما أن خطوط الإبل التي لا تنقطع تجوب الجزيرة العربية في 17 طريقاً، يمخر عباب الصحراء، والقاسم المشترك بين السفن في البحر وسفينة الصحراء هو اللبان العربي أو البخور.

عرف اللبان العربي منذ عصور ما قبل الميلاد، وقد اعتمدت عليه حضارات قديمة، كمملكة حضرموت ومملكة معين والثموديين والأنباط، كما أن البخور مطلب من مطالب الفراعنة وامبراطورية الرومان والفرس، ويمثل اللبان أهمية دينية في استخداماته، بالإضافة للطبية، التي يعتمد عليها الطب القديم في كثير من الوصفات العلاجية والتي بعضها سارٍ حتى الوقت الحالي.

 

وكانت أنظار العالم تتجه نحو جبال ظفار، باعتبارها أهم مصدر من مصادر اللبان في الأرض، في شجرة لا تنبت إلا في مواقع معينة وتنسج حولها العديد من القصص والأساطير.

رحلات البخور

في كل الحضارات الموجودة داخل الجزيرة العربية، ومن خلال التنقيبات التي تكشف عن وجود المباخر المستخدم فيها اللبان العربي كجزء من طقوس الحضارات العربية، يشير الدكتور أحمد العبودي الأستاذ المشارك بقسم الآثار بجامعة الملك سعود، أن المباخر ووجودها في كثير من الحفريات والتنقيبات، يدل على أهمية البخور ونشاط تجارته في الجزيرة العربية.

وبين العبودي، أنه في كل جزء من أرض الجزيرة العربية، يتم الحصول على أشكال معينة من المباخر حسب التاريخ والعصر.

وأضاف: "المتاحف مليئة بهذه المباخر الحجرية والطينية والمعدنية، وجميع الأشكال والألوان، ولا تزال المباخر إحدى العادات العربية في البيوت والمنازل رغم تبديل البخور العربي بالخشب الهندي، فالحضارات في كل مكان، قد استخدمت المباخر كطقوس دينية أو علاجية، فلا تزال الكنائس تبخر باللبان العربي".

توقف طرق البخور

تردت التجارة وقوافل البخور مع توقف هذه الطرق لعدة أسباب، منها ما هو بيئي ومنها استخدام البحر في نقل البخور، وبالتالي توقفت الطرق البرية الصعبة، والتي قامت عليها العديد من الحضارات والممالك العربية.

وتردت الكثير من تلك الطرق قبيل ظهور الإسلام، وعاش العرب في مأزق اقتصادي كبير نتيجة هذا التوقف، حيث انتهت تماماً قبيل ظهور الإسلام تلك الطرق.

ويوثق القرآن الكريم أحد هذه الطرق الشهيرة، وهو طريق الإيلاف الذي عملت عليه قريش، وكان سببا في ثراء قريش ومكة قبيل ظهور الإسلام وبعده، حيث كانت قريش تسلك طريق الإيلاف الذي يربط #مكة بالشام، وهي رحلة الصيف ويربط مكة باليمن وهي رحلة الشتاء، كما ورد في الآية "لإيلاف قريش إيلافهم رحلة الشتاء والصيف".

اللبان العربي

الأستاذ الدكتور أحمد بن سليمان الحراصي نائب الرئيس للدراسات العليا والبحث العلمي والعلاقات الخارجية في عُمان، مدير مركز أبحاث العلوم الطبيعية والطبية وأحد المهتمين بشجرة اللبان الأسطورية، أوضح لـ "العربية.نت" أن هناك 19 نوعا من اللبان، وتتوزع تلك الأنواع في اليمن ففيها 7 أنواع نادرة من أشجار اللبان، وفي سومطرة وفي جنوب #عُمان في ظفار، وأنواع أخرى موزعة في #إثيوبيا والسودان والصومال وجزيرة مدغشقر، وهناك نوعان في الهند.

الدكتور أحمد بن سليمان الحراصي

وقال الحراصي: "إن الاختلاف بين الأنواع، هو اختلاف جوهري في تركيب الأشجار والزيت وأحماض اللبان وشكل الورقة والثمرة".

الطب واللبان

وكشف الدكتور أحمد الحراصي، أن اللبان يحظى باهتمام عالمي منذ القدم، وفي الوقت الحالي هناك أبحاث في ألمانيا وفرنسا وإيطاليا والولايات المتحدة الأميركية حول اللبان، وهناك مزيد من الأبحاث والتجارب على هذا المنتج طبيا.

وأكد الحراصي، أن اللبان من أكثر مضادات الاكتئاب، ومضاد للربو والسعال، لاحتوائه على كرتوزون طبيعي، وينتج كبسولات منه تم تسجيلها كبراءة اختراع، وهناك المزيد من المنتجات الصيدلية والعطرية.

وبين الحراصي، أن هناك مؤتمرا عالميا سيقام في شهر أكتوبر المقبل، وسيعرض العديد من التجارب العالمية في هذا الجانب، نظير اهتمام العديد من مراكز الأبحاث بشأن اللبان.



التعليـــقات 
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر طقس فلسطين

النشرة الجوية
جاري التحميل ..
استفتاء
هل تعتقد ان الحل لإنعدام النظافة في الطرقات يكمن في
0
0
0

ينتهي التصويت بتاريخ 14/07/2016

أوقات الصلاة
الفجر 04:03
الظهر 12:36
العصر 04:17
المغرب 07:34
العشاء 09:09