كيف نحتفل بأعياد دون سُكَّر؟
كيف نحتفل بأعياد دون سُكَّر؟

الخميس | 20/09/2018 - 05:09 مساءً

عبد الباسط خلف

خاص بآفاق البيئة والتنمية

ترتبط الأعياد أساسًا بقيم روحية، وتأتي بعد عبادتي الصوم والحج، لكنها في الوقت الراهن باتت متصلة بنزعات مادية، وتغيرت فيها قواعد الاستهلاك، فصارت الأعياد مناسبة للاستهلاك المبالغ فيه، وللإنفاق الزائد.

تسرد هذه المقالة أضرار الإفراط في تناول السكر، وتقترح أنماطًا جديدة لأعياد أكثر صداقة للصحة والبيئة.

"عدو" ناعم

تمضي فترة ما قبل العيد في القراءة عن السكر، وتطالع أبحاثًا عديدة حول تداعياته الصحية، فتقرأ في موقع البوابة المهتم بالصحة والجمال عن أضرار السكر، فيورد الموقع 8 أسباب لمقاطعة هذا المسحوق الأبيض، فتقول الإشارة الأولى: السكّر يجعل وجهك يبدو أكثر شيخوخة، فهو يثبط العديد من الهورمونات التي تفيد الجسد، كما يحفّز إطلاق "الشوادر الحرة" والتي تزيد من عمليّة الأكسدة والتعجيل من الشيخوخة، ويسبّب تغيّرات في الحامض النووي كذلك، ولذلك فإنّ الزيادة في السكر اليوم يعني التعجيل بالشيخوخة غدًا.

"للمزيد من التفاصيل"



التعليـــقات 
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر طقس فلسطين

النشرة الجوية
جاري التحميل ..
أوقات الصلاة
الفجر 05:22
الظهر 12:25
العصر 03:39
المغرب 06:07
العشاء 07:28