هذا هو الفرق بين إعصار وعاصفة وإعصار استوائي!
هذا هو الفرق بين إعصار وعاصفة وإعصار استوائي!

الأربعاء | 06/02/2019 - 10:45 صباحاً

موقع طقس فلسطين:

تعكس مصطلحات إعصار وعاصفة وإعصار استوائي الظاهرة نفسها. في المقابل، تختلف استخداماتها باختلاف المنطقة الجغرافية.

وقال الكاتب الفرنسي تيبو فوسابري في تقريره الذي نشرته صحيفة لوموند الفرنسية، إن إعصار جيبي الاستوائي الذي ضرب اليابان يوم الثلاثاء الرابع من سبتمبر/أيلول الماضي تسبب في مقتل 10 أشخاص وجرح أكثر من 300 آخرين.

وقبل سنة، اجتاح إعصار إيرما جزيرة سانت مارتن مخلفا قتيلا و12 جريحا في الجزء الفرنسي من الجزيرة. ولكن ما الفرق بين إعصار وإعصار استوائي وعاصفة وزوبعة؟

اضطراب استوائي


أكد الكاتب أنه، وفقا للمرصد الجوي الفرنسي، تم تسجيل قرابة 80 عاصفة استوائية أو إعصارا على الكرة الأرضية تحديدا فوق المياه الاستوائية.

وتتشكل العواصف والأعاصير الاستوائية عبر حالة تُعرف باسم الاضطراب الاستوائي، التي تظهر بدورها فوق المياه الساخنة عندما تجتمع هذه الظروف:

- درجة حرارة سطح الماء فوق 26.6 درجة مئوية.

-  أجواء مشبعة بالرطوبة.

- اضطراب استوائي يؤدي إلى رياح عاتية.

العاصفة والإعصار


أضاف الكاتب أن الاضطراب الاستوائي يتحوّل إلى عاصفة مدارية عندما تتجاوز سرعة الرياح 63 كيلومترا في الساعة.

ولكي يسهل الخبراء على السكان تحديد هذه العواصف الاستوائية، يختارون لها اسما يتم اقتباسه من لائحة المنظمة العالمية للأرصاد الجوية.

وتتحول العاصفة الاستوائية إلى إعصار عندما ترتفع فيها سرعة الرياح فوق 118 كيلومترا في الساعة. وتحافظ العاصفة التي تتحول إلى إعصار على الاسم الذي تعرف به.

يتوقع علماء المناخ ارتفاع عدد الأعاصير القوية خاصة مع زيادة درجة حرارة المحيطات (الفرنسية)


اختلاف المصطلحات


ذكر الكاتب أنه وفقا للمرصد الجوي الفرنسي، تعكس مصطلحات إعصار وعاصفة وإعصار استوائي المعنى ذاته، أي "ظاهرة على شكل دوامة تحدث في المناطق المدارية، مصحوبة برياح تزيد سرعتها عن 64 عقدة، أي ما يعادل 118 كيلومترا في الساعة". لكن الفرق بين هذه المصطلحات ليس علميا، بل يعتمد البعد الجغرافي فقط. وللتوضيح أكثر:

- نستعمل مصطلح "إعصار استوائي" عندما نتحدث عن الظواهر التي تضرب الشمال الغربي للمحيط الهادي تحديدا كل من آسيا وجنوب شرق آسيا.

- نعتمد مصطلح "إعصار" للحديث عن المحيط الهندي وجنوب المحيط الهادي، تحديدا في كل من إفريقيا أوقيانوسيا وأميركا الجنوبية.

- نعتمد مصطلح "عاصفة" لنحدد الظواهر التي تضرب شمال المحيط الأطلسي وشمال شرق المحيط الهادي (أميركا الشمالية وأوروبا).

وأشار الكاتب الفرنسي إلى أن كل عاصفة أو إعصار أو إعصار استوائي تصنف وفقا لسرعة الرياح التي تأتي بها.

ففي كل من أوروبا وأميركا الشمالية، يتم احتساب قوة الإعصار على مقياس سفير-سمبسون للأعاصير.

وأكد الكاتب أن الأعاصير التي تضرب بقوة يتزايد عددها خلال السنوات الأخيرة في شمال المحيط الأطلسي.

ومن بين الأعاصير من "الفئة 5" التي ضربت منذ قرن، 22 منها اجتاح مناطق مختلفة من العالم في غضون 76 سنة، أي تحديدا في المدة من سنة 1924 إلى 2000.

في المقابل، اجتاح 11 إعصارا العالم خلال 17 عاما، أي تحديدا خلال المدة الممتدة من سنة 2000 إلى غاية 2017.

ويتفق العلماء المختصون في المناخ على أنه من المتوقع ارتفاع عدد الأعاصير القوية خاصة مع ارتفاع درجة حرارة المحيطات.

المصدر : الجزيرة



التعليـــقات 
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر طقس فلسطين

النشرة الجوية
جاري التحميل ..
أحدث الاخبار
أوقات الصلاة
الفجر 04:43
الظهر 12:42
العصر 04:19
المغرب 07:14
العشاء 08:40