background
يوم قُتل الملك الطفل وشقيقه ودُفنا تحت الدرج بقلعة الرعب
يوم قُتل الملك الطفل وشقيقه ودُفنا تحت الدرج بقلعة الرعب

الثلاثاء | 12/03/2019 - 08:51 صباحاً

موقع طقس فلسطين:

 

يصنّف إدوارد الرابع (Edward IV) كأول ملك لإنجلترا من أسرة يورك، حيث تولى الأخير العرش ما بين عامي 1461 و1470 قبل أن يعود مرة ثانية للحكم ما بين عامي 1471 و1483. وقد تميزت فترة حكم الأخير بالعديد من الأزمات ولعل أهمها حرب الوردتين، والتي جرت أطوارها بين أسرتي لانكستر ويورك حول كرسي العرش، حيث حاول إدوارد الرابع إرساء بعض الاستقرار بالبلاد بسبب هذه الحرب التي قسمت البلاد وتسببت في سقوط عدد كبير من القتلى.

ومع وفاة الملك إدوارد الرابع بشكل مفاجئ يوم 9 من شهر أبريل سنة 1483، آل الحكم لابنه ووريث عرشه الشرعي إدوارد المولود خلال شهر نوفمبر سنة 1470 والبالغ من العمر حينها 12 سنة. ومع توليه لزمام الأمور بالبلاد، حمل الأخير لقب إدوارد الخامس (Edward V) وعيّن عمه ريتشارد الثالث (Richard III) كوصي على العرش بسبب صغر سن الملك الجديد.

صورة للملك إدوارد الرابع

وفي الأثناء، لم يرق اختيار ريتشارد الثالث كوصي للعرش لعائلة الملكة إليزابيث وودفيل (Elizabeth Woodville)، زوجة الملك السابق إدوارد الرابع، حيث تخوّف هؤلاء من مكيدة قد تحاك ضد وريث العرش إدوارد الخامس أمير ويلز الطفل البالغ من العمر 12 سنة والذي تولى حكم البلاد حديثاً.

وخلال الأيام التالية، اتجه ريتشارد الثالث للاستيلاء على عرش إنجلترا فأقدم على اعتقال عدد من أفراد عائلة وودفيل وأرسل الملك الطفل إدوارد الخامس رفقة شقيقه الأصغر منه، ريتشارد دوق يورك البالغ من العمر 9 سنوات، نحو برج لندن (Tower of London) ليحبسهما هنالك. وتزامنا مع كل هذا، اتجه ريتشارد الثالث لأبعد من ذلك ليعلن بطلان زواج شقيقه الملك المتوفى إدوارد الرابع من إليزابيث وودفيل وهو ما أسفر عن تحوّل أبنائهما، والذين كان من ضمنهم وريث العرش وأمير ويلز إدوارد الخامس وشقيقه ريتشارد دوق يورك، إلى أطفال غير شرعيين ليجرد إدوارد الخامس من لقبه كملك ويستفرد ريتشارد الثالث بزمام الأمور ويتحول بشكل تلقائي لوريث عرش إنجلترا وينصّب ملكا على البلاد بحلول شهر يونيو سنة 1483.

صورة لريتشارد الثالث

منذ دخولهما لبرج لندن سنة 1483، بناء على أوامر عمّهما ريتشارد الثالث، لم يعثر على أي أثر لكل من الملك الطفل إدوارد الخامس ذي الـ 12 سنة وشقيقه ريتشارد ذي الـ 9 سنوات، حيث اختفى الطفلان عن الأنظار بشكل تام ليحيط الغموض بمصيرهما.

لكن بحلول العام 1674، اكتشف عدد من العمال هيكلين عظميين صغيرين تحت قاعدة الدرج الذي يقود نحو كنيسة برج لندن، وتزامنا مع ذلك أعلن ملك إنجلترا حينها تشارلز الثاني (Charles II) أن الهيكلين العظميين يعودان للأميرين الشقيقين المفقودين إدوارد الخامس وريتشارد دوق يورك ليتم لاحقا نقل بقاياهما ليدفنا بدير وستمنستر. كما أكدت أبحاث طبية أجريت عام 1933 أن البقايا التي عثر عليها سنة 1674 لطفلين وهو ما يمكن أن يؤكد كلام الملك تشارلز الثاني.

صورة للملك تشارلز الثاني

إلى يومنا الحاضر لا يزال المسؤول عن مقتل الأميرين لغزا محيّرا. وبينما وجّه البعض أصابع الاتهام للملك هنري السابع (Henry VII)، أول حاكم من عائلة تيودر والذي تولى حكم إنجلترا بين عامي 1485 و1509 عقب تغلبّه على ريتشارد الثالث بمعركة بوسوورث، يتّهم أغلب المؤرخين الملك ريتشارد الثالث بقتل الأميرين واللذين هما في حقيقة الأمر ابنا شقيقه إدوارد الرابع. وقد جاءت هذه الاتهامات بناء على الكتاب الذي ألفه السير توماس مور (Sir Thomas More) في حدود العام 1518 عن حياة الملك ريتشارد الثالث والذي أكّد من خلاله إصدار الأخير لأوامر صارمة بإعدام الطفلين لما يمثلانه من تهديد لعرشه، وقد تكفّل عدد من المقرّبين منه وعلى رأسهم السير جيمس تيريل (James Tyrrell)، والذي قيل إنه اعترف بالجريمة سنة 1502، بقتل الطفلين عن طريق خنقهما باستخدام الوسائد ودفنهما تحت الدرج.

لوحة زيتية للرسام الإنجليزي جيمس نورثكوت تجسد عملية قتل الملك الطفل و شقيقه

أيضا، اتهم الشاعر والمؤلف المسرحي الإنجليزي وليم شكسبير (William Shakespeare) من خلال كتاباته الملك ريتشارد الثالث بقتل أبناء أخيه ملقّبا إياه بالملك الشرير. فضلا عن ذلك، ساهمت قصة الأميرين في رسم الملامح المخيفة والمرعبة لبرج لندن والذي اعتبر سابقا مركز احتجاز وإقامة ملكية فاخرة.

لوحة زيتية بعنوان أبناء إدوارد الرابع للرسام البرازيلي بيدرو أميريكولوحة زيتية تخيلية للأميرين إدوارد الخامس وشقيقته ريتشارد بريشة الرسام الإنجليزي جون ايفرت ميليهصورة للملكية إليزابيث وودفيلصورة للملك إدوارد الخامسصورة للسير توماس مور



التعليـــقات 
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر طقس فلسطين

النشرة الجوية
جاري التحميل ..
أحدث الاخبار
أوقات الصلاة
الفجر 04:14
الظهر 11:45
العصر 03:15
المغرب 05:54
العشاء 07:16