الزراعة وشيء من برمجة العقول... ذبابة أوراق الزيتون
الزراعة وشيء من برمجة العقول... ذبابة أوراق الزيتون

الثلاثاء | 04/06/2019 - 02:40 مساءً

سعد داغر

خاص بآفاق البيئة والتنمية

منذ مئات وربما آلاف السنين كانت موجودة، ولن تنتهِ من الوجود، أعمالنا وسلوكنا وأحياناً كثيرة سوء تقديرنا يحولها إلى آفة خطيرة، تُفقدنا محصولاً رئيسياً، يسهم في تمتين اقتصاد عشرات آلاف الأسر الفلسطينية، لتبدأ موجة من اللَّايقين، جعلت الفلاحين في حيرة من أمرهم. موجة لا-يقين تتسبب بها الكثير من "الإرشادات"، التي تتناول هذه الآفة، لتزداد أكثر حيرة المزارعين، بل ولتقودهم إلى تبني ممارسات خاطئة، لن تكون في مصلحة شجرة الزيتون ولا في مصلحتهم كمزارعين، ولا مصلحة سمعة زيت الزيتون الفلسطيني، الذي كان يتم التغني به، على أنه منتج طبيعي، لم تستخدم في إنتاجه السموم، من مبيدات وأسمدة كيماوية.

بدايةً، لا بد من القول أن الأسباب الرئيسية لانتشار هذه الحشرة، هي أخطاء وممارسات بشرية، جعلتها تتحول إلى آفة خطيرة، ألحقت أضرار وخسائر فادحة بالمزارعين، الذين تعرضت حقولهم للإصابة بهذه الآفة الموسم الماضي 2018، وليس كما خَلُص البعض باستنتاجاته وقال بأن التغيرات المناخية هي السبب الرئيسي في انتشار الآفة، أو على الأقل لعبت دوراً مركزياً في ذلك. وهنا لا بد من الإشارة إلى أن "حالة الطقس" السائدة في فترة معينة من السنة، تختلف عن مفهوم التغير المناخي.

"للمزيد من التفاصيل"



التعليـــقات 
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر طقس فلسطين

النشرة الجوية
جاري التحميل ..
أوقات الصلاة
الفجر 03:52
الظهر 12:40
العصر 04:21
المغرب 07:48
العشاء 09:29