وادي الفيران: المحميّة المنهوبة والمنّسية
وادي الفيران: المحميّة المنهوبة والمنّسية

السبت | 22/06/2019 - 04:07 مساءً

عبد الباسط خلف

خاص بآفاق اليبئة والتنمية

تشابكت نباتات برية على حافتي الطريق المؤدية إلى محمية وادي الفيران، 30 كم شرق طوباس. للوهلة الأولى، بدا المكان جديدًا لمعظم مواطني المدينة الأقرب إليه، فيما ثبّتت ما تسمى سلطة حماية الطبيعة لدولة الاحتلال، يافطات إرشادية تدلل على الوادي، وتُحدد  الكلمات العبرية مساراته وألوانها، ودرجة خطورته.

تختار وصديقك د. عماد دوّاس، المهندس الشغوف بالبيئة والتقاط الصور الفوتوغرافية للطيور، الانطلاق في رحلة مشي إلى الوادي، في يوم من نهايات الشتاء.

أخذ الوادي بالارتفاع شيئاً فشيئًا، وصار يشرف على امتداد الحدود الفلسطينية –الأردنية، فيما تلونت الأرض بالأقحوان الأصفر، والعكوب، وكعب الغزال، أما شقائق النعمان فراحت تتمايل مع نسمات الرياح، التي سبقت منخفضًا جويًا سريعًا.

"للمزيد من التفاصيل"



التعليـــقات 
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر طقس فلسطين

النشرة الجوية
جاري التحميل ..
أحدث الاخبار
أوقات الصلاة
الفجر 04:48
الظهر 11:25
العصر 02:17
المغرب 04:37
العشاء 06:02