تشاهده بعينيك.. هذا النجم قد ينفجر قريبا
تشاهده بعينيك.. هذا النجم قد ينفجر قريبا

الإثنين | 30/12/2019 - 11:03 صباحاً

ملاحظة مهمة أعلنها هواة الفلك من مناطق متعددة حول العالم، لفتت انتباه الفلكيين في عدة مؤسسات خلال الشهرين الماضيين وإلى الآن، وهي أن إضاءة نجم "منكب الجوزاء" -أحد ألمع نجوم السماء ليلا- تنخفض بسرعة وشدة، لدرجة أنه خرج بالفعل من قائمة ألمع عشرين نجما في سماء الليل.

"منكب الجوزاء" هو عملاق أحمر فائق (Red Supergiant) يعيش بالفعل في المراحل الأخيرة من حياته، فقد تضخم لدرجة أنه لو وضع مكان الشمس لكان سطحه عند كوكب المشتري، حيث يبلغ قطرة أكثر من 900 ضعف قطر الشمس.

انخفاض مفاجئ

بدأت تلك الملاحظات في أكتوبر/تشرين الأول 2019، وخلال تلك الفترة انخفض لمعان النجم بدرجة قدر ظاهري كامل أو أكثر قليلا، والقدر الظاهري هو لمعان النجم كما يظهر من على الأرض، بحسب الجمعية الأميركية لراصدي النجوم المتغيرة (AAVSO).

وبحسب الجمعية الأشهر عالميا، فإن ذلك قد يكون مؤشرا على انفجار قريب لنجم "منكب الجوزاء"، لكن ذلك قد لا يحدث الآن أو خلال السنوات القادمة، بل ربما خلال ألف أو مئة ألف سنة.


إذا حدث أن انفجر منكب الجوزاء فسيصنع مستعرا أعظم (ناسا)
إذا حدث أن انفجر منكب الجوزاء فسيصنع مستعرا أعظم (ناسا)

في نهاية أعمارها، تنتهي حياة النجوم العملاقة بطريقة درامية، حيث تنفجر في جزء من الثانية لتصنع ما يسمى بالمستعر الأعظم (SuperNova)، وهو انفجار من الضخامة بحيث يمكن لكل المجرة أن تراه، بل يمكن أن يرى من مجرات أخرى.

إذا حدث ذلك، فإن إضاءة منكب الجوزاء سترتفع بحيث يكون ألمع أجرام السماء بعد الشمس والقمر، عندها سيبدو كأنه مصباح منير يمكن أن يرى نهارا، وسيكون ألمع بمئة مرة من الزهرة الذي يزين الأفق الغربي هذه الأيام بشكل بديع.

عملاق متغير

لكن الباحثين من الجمعية الأميركية للنجوم المتغيرة -إلى جانب عدد من الفلكيين- يشيرون إلى أن الاحتمال الأكبر لحدوث هذا الانخفاض الجذري في إضاءة منكب الجوزاء ليس اقتراب انفجاره، وإنما لأنه نجم متغير.

والنجوم المتغيرة هي نوع من النجوم تتغير إضاءتها في السماء بشكل قد يكون منتظما أو غير منتظم، لأسباب كثيرة منها فقدان النجم أجزاء من أغلفته الخارجية في صورة رياح نجمية عاتية. وإضاءة منكب الجوزاء بالفعل تتغير بقدر يسير جدا من حين لآخر، لكنها المرة الأولى التي تنخفض فيها إلى هذه الدرجة.

وكان سكان النصف الجنوبي من كوكبنا قد شهدوا انفجارا شبيها في السماء سنة 1987، حيث انفجر أحد النجوم في سديم العنكبوت الموجود بالسحابة الماجلانية الكبرى، ويقع على مسافة 186 ألف سنة ضوئية.

ويعد منكب الجوزاء -بتلك المعايير- قريبا، حيث يقع من الأرض على مسافة حوالي 700 سنة ضوئية، لكنها رغم ذلك مسافة كبيرة كفاية لتجنيبنا الآثار الضارة لهذا الانفجار الهائل.


صورة لنجم منكب الجوزاء أعلى حزام الجبار كما يمكن أن تراه بعينيك (الجزيرة)
صورة لنجم منكب الجوزاء أعلى حزام الجبار كما يمكن أن تراه بعينيك (الجزيرة)

ابحث عن منكب الجوزاء

يمكنك -بشكل شخصي- أن ترى منكب الجوزاء بسهولة، فقط اخرج حوالي العاشرة مساء بتوقيتك المحلي وارفع رأسك للسماء، ابحث عن ثلاثة نجوم متراصة بشكل منتظم فوق بعضها بعضا، ستجدها بسهولة لأنها مميزة جدا في سماء الشتاء.

أعلى تلك المجموعة من النجوم يمكن أن ترى نجما يميل للون الأحمر بشكل واضح، هذا هو منكب الجوزاء، ويمكن أن تستعين بتطبيق "سكاي ماب" (Sky map) المجاني الخاص بشركة "غوغل" ليساعدك في تلك المهمة.

المصدر : الجزيرة

 



التعليـــقات 
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر طقس فلسطين

النشرة الجوية
جاري التحميل ..
أحدث الاخبار
أوقات الصلاة
الفجر 04:49
الظهر 11:52
العصر 03:07
المغرب 05:34
العشاء 06:56