محطة التنقية شرق نابلس: اعتبارات ومواقف متضاربة بين الأهالي وبلدية نابلس
محطة التنقية شرق نابلس: اعتبارات ومواقف متضاربة بين الأهالي وبلدية نابلس

السبت | 22/02/2020 - 03:16 مساءً

ميساء بشارات

خاص بآفاق البيئة والتنمية

تواصل بلدية نابلس سعيها لإقامة محطة تنقية للمياه في المنطقة الشرقية، رغم الرفض الرسمي لمجالس قرى شرق نابلس خاصة قرى عزموط، ودير الحطب، وسالم، لاعتبارات عديدة من قبل الجانبين.

وتعالت أصوات المواطنين الرافضة للمشروع خاصة من القرى الثلاث، معتبرين أن المحطة ستسبب مكرهة صحية وأضراراً بيئية كبيرة لهم، فيما تنفي البلدية ذلك؛ مدعية أن المحطة مدروسة من كافة الجوانب الصحية ولن تتسبب بأي أضرار على المنطقة.

ويعتبر أهالي القرى الثلاث مداخل بلداتهم المتنفس الوحيد لهم لقضاء بعض الوقت خاصة في فصلي الصيف والربيع، وبوجود المحطة في ذلك المكان؛ سيشوه المنظر الجمالي للمنطقة، ويلوث الهواء بالروائح الكريهة كونها (المحطة) تقع على مداخلها.

ومن المفترض أن تقام محطة التنقية الشرقية على أراض تملكها بلدية نابلس مساحتها 70 دونما، تقع ضمن المخطط الهيكلي للبلدية.

"للمزيد من التفاصيل"



التعليـــقات 
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر طقس فلسطين

النشرة الجوية
جاري التحميل ..
أوقات الصلاة
الفجر 05:09
الظهر 12:44
العصر 04:15
المغرب 06:57
العشاء 08:20