تحدي إنتاج الطاقة النظيفة من النفايات العضوية وفك تبعيتنا الكهربائية لإسرائيل
تحدي إنتاج الطاقة النظيفة من النفايات العضوية وفك تبعيتنا الكهربائية لإسرائيل

السبت | 16/02/2013 - 08:28 صباحاً

ج. ك.
خاص بآفاق البيئة والتنمية

بالرغم من أن معظم النفايات الصلبة المتولدة في الضفة الغربية وقطاع غزة عبارة عن نفايات رطبة وعضوية يسهل فصلها وإعادة تدويرها، إلا أن كميات النفايات العضوية التي يعاد تدويرها فعليا لا تتجاوز 2%.  وتفتقر المناطق الفلسطينية المحتلة عام 1967 إلى استراتيجية مركزية لتدوير نسبة معينة من النفايات قد تصل إلى 20% حتى نهاية العقد الحالي على سبيل المثال؛ ومن ثم زيادة النسبة إلى 40% حتى عام 2025، وهكذا، وصولا إلى أكثر من 50%.  ويشكل هذا التوجه حلا جذريا للأضرار الصحية والبيئية والاقتصادية الخطيرة الناجمة عن انتشار مكبات النفايات العشوائية، إضافة إلى محدودية استيعاب المكبات الصحية الهامشية القائمة؛ علما أن هناك نقصا خطيرا في المساحات اللازمة لدفن النفايات الصلبة.  وحاليا فإن معظم النفايات تدفن في مكبات عشوائية غير صحية.  بل إن إنشاء مكبين أو ثلاثة إضافية في الضفة الغربية (مثل مكب رمون في منطقة رام الله) لن تستطيع استيعاب كل النفايات المتولدة؛ إذ يتوقع، خلال ثلاث-خمس سنوات أن يتراكم فائض ضخم من النفايات، يزيد 50% عن القدرة الاستيعابية للمكبات القائمة أو المزمع إقامتها.    

"للمزيد من التفاصيل"



التعليـــقات 
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر طقس فلسطين

النشرة الجوية
جاري التحميل ..
أحدث الاخبار
أوقات الصلاة
الفجر 04:30
الظهر 12:45
العصر 04:25
المغرب 07:29
العشاء 08:59