مستنقع تحت كل بيت...واقع الحفر الإمتصاصية في الخليل
مستنقع تحت كل بيت...واقع الحفر الإمتصاصية في الخليل

السبت | 13/07/2019 - 04:45 مساءً

ساري جرادات

خاص بآفاق البيئة والتنمية

لم يعد يقتصر تهديد مياه الصرف الصحي على البيئة فحسب، بل باتت كابوساً يؤرق حياة المواطنين ويؤثر على الاستقرار المجتمعي، وذلك بفعل الروائح والأمراض التي تنبعث منها، خاصة تلك الموجودة بين الأحياء السكنية ووسط المناطق المكتظة بالمواطنين، ما يعني زيادة أعداد المتضررين منها.

وفق تقارير وأرقام سلطة جودة البيئة في محافظة الخليل، توجد نحو 100 ألف حفرة لصرف المياه العادمة غير صماء (أي تسمح بتسريب المياه لجوف الأرض)، وتلاصق مباني المواطنين في أحياء مكتظة.

وتشترط سلطة جودة البيئة أن تكون حفر الامتصاص صماء، أي يتم سقفها من الجانبين بحيث لا تسمح لمياه الصرف الصحي بالتسرب لباطن الأرض، بما يكفل حماية المياه الجوفية ويمنع فقدان التربة للمعادن والمغذيات الأساسية للنباتات.

"للمزيد من التفاصيل"



التعليـــقات 
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر طقس فلسطين

النشرة الجوية
جاري التحميل ..
أحدث الاخبار
أوقات الصلاة
الفجر 05:03
الظهر 12:34
العصر 04:03
المغرب 06:42
العشاء 08:04