الصابون والماء أم المعقمات الكحولية: أيهما أفضل للوقاية من الأمراض؟
الصابون والماء أم المعقمات الكحولية: أيهما أفضل للوقاية من الأمراض؟

الخميس | 23/04/2020 - 03:05 مساءً

جورج كرزم

خاص بآفاق البيئة والتنمية

خلال الأسابيع الأخيرة بات تهديد الكورونا حقيقيًا ووجوديا، وبخاصة أن معامل انتشاره كبير جدا ويقترب من المتوالية الهندسية.  وقد أعلنت السلطات الصحية حول العالم عن اتخاذ تدابير صارمة لحماية المدنيين، مثل إغلاق المؤسسات التعليمية ومعظم منشآت العمل والبقاء في عزلة منزلية. وبهدف الاستعداد للأوقات الأصعب القادمة، داهم الناس، في العديد من البلدان، محلات السوبر ماركت فاشتروا وخزنوا سلعتين مهتمين: ورق التواليت والمطهرات الكحولية. كما تهافت العديد من المفزوعين لشراء مناديل مطهرة.

مصنعو منظفات اليدين يزعمون بأن منتجاتهم تضمن إزالة جميع الفيروسات والبكتيريا الضارة على الجلد تقريبًا، ما قد يقلل بشكل كبير من الإصابة بالأمراض المعدية المختلفة، ابتداء من اضطراب المعدة مرورا بالإنفلونزا العادية وانتهاء بالكورونا.  على أي حال، هذه المواد باهظة الثمن بالمقارنة مع الصابون التقليدي، ومن غير المؤكد أن فارق السعر يجعل تلك المنتجات أكثر ملاءمة لمهمة التعقيم والتطهير.

خلال النهار، نلمس باستمرار الأشياء والأسطح والأشخاص الآخرين - وجميعهم يحملون البكتيريا والفيروسات والفطريات. فيروس الإنفلونزا، على سبيل المثال، يبقى على الأسطح لمدة ثلاث إلى أربع ساعات، ويستمر الفيروس الأنفي ((rhinovirus- المسبب الرئيسي للزكام- لمدة تصل إلى ساعتين، والفيروس المخلوي التنفسي(RSV) يصل إلى سبع ساعات. أما الكورونا، فيمكن أن تظل على الأسطح المختلفة لمدة دقائق طويلة وحتى ساعات؛ إلا أن هذه الأرقام تعتمد على نوع السطح (سواء مسامي أو أملس)، أو وجود الماء عليه وغير ذلك.

"للمزيد من التفاصيل"



التعليـــقات 
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر طقس فلسطين

النشرة الجوية
جاري التحميل ..
أحدث الاخبار
أوقات الصلاة
الفجر 05:05
الظهر 12:32
العصر 04:00
المغرب 06:38
العشاء 08:00