التنويع الزراعي: ركن أساسي في الزراعات البيئية
التنويع الزراعي: ركن أساسي في الزراعات البيئية

السبت | 13/06/2020 - 10:38 مساءً

جورج كرزم

خاص بآفاق البيئة والتنمية

يلعب التنوع الزراعي دورا هاما في ضبط انتشار الآفات، كما أنه يهدف إلى توزيع الإنتاج على أطول فترة ممكنة، بمعنى توفير الإنتاج خلال كل مواسم السنة، وفي نفس الوقت التقليل من المخاطرة الاقتصادية الكامنة في الاعتماد على نوع واحد من المحاصيل، علما بأن نظام الزراعة الأحادي والمكثف يتسبب في تكاثر وانتشار الآفات التي يصعب غالبا مكافحتها.

ويتمثل الجانب الأساسي في عملية خلط النباتات وتكثيفها في مراعاة التأثير المتبادل والنافع بين النباتات، علما بأن بعض النباتات قد تعيق نمو النباتات المجاورة لها، بسبب إفرازها  لمضادات حيوية أو لمواد ذبول وغيرها.  بمعنى أن العلاقة بين النباتات قد تكون سلبية أحيانا. والتجربة والبحث يشكلان خير وسيلة لاستكشاف العلاقات المفيدة والمتكافلة بين النباتات، وبالتالي الاستفادة من هذه العلاقات لدى تصميمنا للمشروع الزراعي.

علاوة عن ذلك، توفر كثافة الزراعة وتنوعها العاليان، غطاء حيويا أخضر لكل سطح التربة، وبالتالي يمنعان الأعشاب من النمو، فضلا عن بلورة بيئة طاردة، غير مناسبة، للعديد من الحشرات الضارة التي تفضل الانفراد بالنباتات المتباعدة. إلا أنه، ومع ذلك، تكمن الخطورة التي لا بد من التنبه لها، في إصابة صنف معين أو أكثر من النباتات بالآفات التي يحتمل أن تنتقل إلى نباتات أخرى، من خلال الاحتكاك المباشر بين الأوراق والساق، أو بواسطة الجذور المتقاربة، فضلا عن أن الكثافة الزائدة للمزروعات، تعمل على رفع نسبة الرطوبة بين النباتات التي تزيد احتمالات تعرضها للأمراض الفطرية والبكتيرية.

"للمزيد من التفاصيل"



التعليـــقات 
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر طقس فلسطين

النشرة الجوية
جاري التحميل ..
أحدث الاخبار
أوقات الصلاة
الفجر 04:26
الظهر 12:45
العصر 04:26
المغرب 07:33
العشاء 09:04