الشاب الغزي محمد حمدان...عاشق الطبيعة وصائد الأفاعي
الشاب الغزي محمد حمدان...عاشق الطبيعة وصائد الأفاعي

الخميس | 10/12/2020 - 02:44 مساءً

ميسرة أبو سلطان

خاص بآفاق البيئة والتنمية

ليس كل من سمع كمن رأى وجرّب، فالحذر كل الحذر من الاقتراب والمجازفة لدى التعامل مع الأفاعي لأنك ببساطة قد تفقد حياتك!

لكن الأمر مختلف مع محمد حمدان "27 عاما" من سكان مخيم جباليا شمال قطاع غزة، الذي يخلد إلى النوم كل يوم وحوله الطيور والأفاعي والزواحف المختلفة، عددٌ من الحيوانات التي يهوى محمد تربيتها والعيش معها بشكل شبه دائم، ولكن هل يُمكن أن تكون الأفعى صديقة؟ أو أن تكون الأفعى حيوانًا جميلاً؟

خبرة من دون شهادة

حمدان قاده شغفه بحب الطبيعة والحياة البرية  منذ كان عمره (12عامًا) حين رأى  للمرة الأولى الأفعى في البرية، حينها دفعه حب للطبيعة منذ الصغر لملاحقتها والأمساك بها والعودة بها إلي المنزل، ليضعها داخل صندوق للأسماك، المغلق بشكل محكم، رغم إلحاح أبيه بأن هذا كائن مخيف وقد يلحق به الأذى، إلا أنه أصر على ان يتجاوز مرحلة متابعة برامج الحياة البرية من خلال شاشات التلفاز، الى عيش التجربة في الواقع والتفاعل مع البيئة الحقيقية.

"للمزيد من التفاصيل"



التعليـــقات 
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر طقس فلسطين

النشرة الجوية
جاري التحميل ..
أحدث الاخبار
أوقات الصلاة
الفجر 05:14
الظهر 11:49
العصر 02:39
المغرب 04:58
العشاء 06:24