الأرض تخسر نصف ثانية من وقتها والعلماء يفكرون بحل يعيد الوقت إلى مسارi
الأرض تخسر نصف ثانية من وقتها والعلماء يفكرون بحل يعيد الوقت إلى مسارi

الإثنين | 26/04/2021 - 08:22 صباحاً

كشف العلماء عن أرقام رسمية تقول إن الوقت يمر الآن أسرع من أي وقت مضى خلال نصف القرن الماضي، وذلك لأن الأرض أصبحت تدور أسرع من المعتاد، لذلك فقد أصبح اليوم الأرضي أقل من 24 ساعة قليلا.


وبحسب ما نشرت صحيفة "ديليميل" يناقش العلماء إن كان الحل هو حذف ثانية من وقت لآخر لإعادة ضبط دقة الوقت مع دوران الأرض.

ولم يلجأ العلماء إلى حذف الثواني من وقتنا الأرض، رغم أنه في السبعينات تم إضافة بعض الثواني إلى التوقيت بهدف الحفاظ على التوقيت الشمسي.

وفي في 19 يوليو الماضي، كان اليوم أقصر بمقدار 1.4602 مللي ثانية من 24 ساعة كاملة وهو أقصر يوم منذ بدء التسجيلات.



وفي المتوسط، فقد أصبحت الأيام تمر بواقع نصف ثانية أقل من 24 ساعة مؤخرا، وهو أمر لا يمكن الإحساس به، لأنه ضئيل جدا، لكن على المستوى الذري يعتبر واسع النطاق.

ويمتد تأثير الأمر ليصل الأقمار الصناعية، وأجهزة الاتصالات التي تتوافق مع التوقيت الشمسي الذي يبنى على أساس مواقع النجوم، والقمر، والشمس.

سابقا كانت تضاف الثواني لأن دوران الأرض كان أبطأ، وتمت هذه العملية 27 مرة منذ السبعينات، آخرها كان إضافة ثانية واحدة للتوقيت في رأس السنة الجديدة عام 2016.


على جانب آخر، قال علماء إن السد الصيني الكبير المبني على نهر يانغتسي، ويبلغ  طول السد المبني من الفولاذ والخرسانة ما يزيد على 2 كيلو متر وارتفاعه 180 مترا، واحتاج إلى 510 ألف طن فولاذ تكفي لصنع 60 برج إيفل.

ولن يشعر أحد أن حركة الأرض تضررت، لكن الأرقام لا تكذب، وبحسب القوانين الفيزيائية فإن السد أبطأ دوران الأرض بمقدار 0.06 ميكروثانية، لكونه حبس 46 مليار طن من المياه في بقعة واحدة.



التعليـــقات 
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر طقس فلسطين

النشرة الجوية
جاري التحميل ..
أحدث الاخبار
أوقات الصلاة
الفجر 04:13
الظهر 12:36
العصر 04:17
المغرب 07:26
العشاء 08:59