أشهر 5 مغالطات شائعة عن تكنولوجيا الجيل الخامس 5G، توقف عن تصديقها!
أشهر 5 مغالطات شائعة عن تكنولوجيا الجيل الخامس 5G، توقف عن تصديقها!

الخميس | 28/10/2021 - 09:10 صباحاً

 

في الوقت الذي طرحت به العديد من الدول تكنولوجيا الجيل الخامس 5G لمواطنيها، تدور العديد من الشائعات حول هذه التقنية فائقة التطور التي يُروّج إليها على أنها خطيرة.

فهل سمعت بواحدة من هذه الشائعات من قبل؟ وما هي حقيقتها؟

 

وإليكم أشهر المغالطات والشائعات حول تكنولوجيا 5G وحقيقتها

المغالطة الأولى: كل تقنيات الجيل الخامس هي ذاتها

تكنولوجيا جيل الخامس

من المنطقي أن نفترض أن 5G هي المرحلة التالية بعد تقنية الجيل الرابع 4G، وهو الأمر الذي سيقودنا إلى سرعات تنزيل أسرع بـ 100 مرة من التكنولوجيا السابقة، وعدد قياسي من الأجهزة المتصلة، والعديد من الإمكانات الأخرى.

في الواقع، لم يتم اختبار كل هذه الميزات بعد. ويعرف العديد من المطلعين على هذه التكنولوجيا أن منها نوعين أساسيْن: النوع الأول يعتمد على الموجة الملليمترية “mmWave”، والثاني يستخدم الترددات الفرعية sub-6 GHz.

والأهم من ذلك، أن كل نوع من الأنواع المختلفة يعمل بشكل مختلف تمامًا وله صفات وقدرات مميزة.

حيث تقدم الأجهزة والخدمات القائمة على الموجات المليمترية بعض السرعات الفائقة السرعة التي يربطها الكثيرون بشبكة 5G، لكن نطاقها محدود للغاية.

من الناحية الواقعية، غالبًا ما يقلل هذا من تغطيتها إلى المناطق التي يتم قياسها في كتل مدينة واحدة.

من ناحيةٍ أخرى، تقدم الأجهزة والخدمات الفرعية 6 جيجاهرتز نطاقًا أوسع بشكل كبير (لا سيما تلك التي تعتمد على الترددات منخفضة النطاق، أو أقل من 1 جيجاهرتز)، ولكنها تتمتع بسرعات مماثلة تقريبًا لأفضل 4G LTE المتقدم اليوم.

أخيرًا، على المستوى العملي، فإن أهم سبب لتكون على دراية بهذه الأنواع المختلفة من 5G هو أنه لا يمكنك افتراض أن أي خدمة أو جهاز يدعم التقنية تشتريه سيدعم كليهما.

 

المغالطة الثانية: تكنولوجيا الجيل الخامس أسرع بكثير من الجيل الرابع

الفرق بين 5g و 4g

في الواقع، لا يمكن أن يكون ذلك صحيحًا دائمًا كنظرية، ففي بعض الأحيان قد تكون تقنية 5G المتاحة أبطأ بكثير من 4G الحالية لديك!

تعمل تقنية الجيل الخامس mmWave بشكلٍ مثالي في بيئة خالية من الاعتراضات كالأشجار والمطر والمباني والناس وما إلى ذلك.

المشكلة الأخرى هي أنه، في الوقت الحالي، هناك مناطق صغيرة في عدد محدود من المدن التي تقدم حاليًا خدمة mmWave القوية.

لذا، حتى إذا كان لديك هاتف 5G مزود بموجات mmWave، فغالبًا ما تجد نفسك لا تحصل إلا على خدمة 4G على أي حال.

 

المغالطة الثالثة: تقدّم تكنولوجيا 5G تحسينات كبيرة مقابل 4G

ربما تكون هذه المغالطة الأكثر إثارة للدهشة والأقل فهماً حول شبكات الجيل الخامس الحالية.

على مدار سنوات، كنا نسمع أنه بالإضافة إلى السرعة ، سيكون لشبكات 5G وقت تأخير أو زمن انتقال أقل من شبكات 4G، مما يتيح خدمة أكثر استجابة.

بالنسبة لتطبيقات مثل الألعاب المستندة إلى السحابة، تعتبر هذه الميزة علامة فارقة بالنسبة لشبكات الجيل الخامس.

ومع ذلك، اتضح أننا لن نرى أنواع أوقات الاستجابة المحسنة بشكل ملحوظ التي وعد بها الكثيرون حتى ننتقل إلى ما يسمى الإصدارات المستقلة (SA) لشبكات 5G.

تستخدم جميع عمليات التنفيذ الأولية لـتقنية الجيل الخامس ما يسمى الوضع غير المستقل (NSA)، وهو ما يعني أساسًا أنهم يستفيدون من جزء من شبكات 4G الحالية لجعل الانتقال إلى 5G أكثر سلاسة وأسرع.

لكي نكون منصفين، هناك بعض التحسينات في معيار 5G NR، مما يجعل إشارات 5G أسرع بطبيعتها من 4G بسبب بعض التحسينات في الكفاءة، ولكن من غير المحتمل الشعور بتسريع زمن الانتقال بنسبة 5-10٪ من قبل أي شخص.

 

المغالطة الرابعة: تتيح تكنولوجيا الجيل الخامس أنواعًا جديدة من التطبيقات

تطبيقات تكنولوجيا الجيل الخامس

اتضح أن بعض الإمكانات الجديدة الأكثر إثارة للاهتمام التي يتم الترويج لها من أجل 5G – بما في ذلك تقطيع الشبكة، وإنترنت الأشياء الهائل massive IoT، والمدن الذكية، والعديد من التطبيقات المستقبلية الأخرى – لا تعتمد حقًا على 5G.

في الواقع، تبين أن العديد من هذه التطبيقات الحديثة يمكن أن تتم عبر تقنية الجيل الرابع دون أي مشاكل.

ونتيجة لذلك، فإن بعض النقاط حول قيادة شبكات الجيل الخامس التي تقود مليارات الأجهزة المتصلة وتمكين التطبيقات المستقبلية مثل الجراحة الروبوتية عن بُعد ليست صحيحة تمامًا.

 

المغالطة الخامسة: تكنولوجيا الجيل الخامس أغلى من الجيل الرابع

الاتصالات والشبكات

في حين أن المنطق قد يشير إلى أن تكنولوجيا الشبكة الجديدة الفاخرة قد تكلف أكثر من تلك التي تحل محلها، فإن الحقيقة حول التسعير والتكاليف عندما يتعلق الأمر بشبكة 5G تكون غير دقيقة دائمًا.

بلا شك، يتعين على شركات الاتصالات إنفاق قدر كبير من المال لبناء شبكات 5G الخاصة بهم وتنعكس هذه التكاليف بطريقة ما على أسعار خدمات 5G الخاصة بهم.

في الأساس، سيكلف نقل البيانات عبر شبكة 5G أموالًا أقل لكل بت، وهذا بدوره سيسمح لشركات الاتصالات بزيادة مقدار حركة البيانات التي يمكنهم التعامل معها والقيام بذلك بأسعار أقل.

على الرغم من كل المخاوف والالتباسات الموجودة حول ماهية تكنولوجيا الجيل الخامس اليوم وما يمكن أو لا يمكنها فعله، من المهم الإشارة إلى أن 5G هي بلا شك مستقبل الشبكات اللاسلكية.



التعليـــقات 
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر طقس فلسطين

النشرة الجوية
جاري التحميل ..
أوقات الصلاة
الفجر 04:59
الظهر 11:30
العصر 02:16
المغرب 04:34
العشاء 06:01