منظمات بيئية "إسرائيلية" أم أدوات تخدم ماكنة الاحتلال الأمنية-العسكرية؟
منظمات بيئية "إسرائيلية" أم أدوات تخدم ماكنة الاحتلال الأمنية-العسكرية؟

الأحد | 19/12/2021 - 08:34 مساءً

جورج كرزم

خاص بآفاق البيئة والتنمية

يُفْتَتَن بعض الناشطين "البيئيين" الفلسطينيين والعرب، بما يسمى المنظمات والحركات البيئية الإسرائيلية و"إنجازاتها" و"نشاطاتها"، بل إن ثلة فلسطينية تشارك في نشاطات المستوطنين الصهاينة المتطرفين الذين يُسوّقون أنفسهم بأنهم "حماة البيئة"؛ علمًا أن أولئك المستعمرين يشاركون في حملات سرقة أراضي الفلسطينيين بالقوة العسكرية وينهبون مواردهم الطبيعية والمائية، بل إن العديد من "حماة البيئة" المزعومين يعكفون بشكل مباشر ومنظم على إحباط ومنع أي عمل فلسطيني لتطوير البنى التحتية المناسبة والمؤهلة لمعالجة التدمير البيئي الذي يتسبب به الاحتلال ومستوطنوه بشكل أساسي. 

المنظمات والحركات البيئية الإسرائيلية تُعد مكونًا عضويًا وبنيويًا لمؤسسة الاحتلال ومَاكنته الأمنية-العسكرية. 

ومن بين تلك المنظمات "جمعية حماية الطبيعة"، و"المنتدى الإسرائيلي للطاقة"، و"الاتجاه الأخضر" و"الحياة والبيئة"، وهي بمثابة المظلة التنظيمية التي تنضوي تحتها المنظمات البيئية في "إسرائيل". 

"للمزيد من التفاصيل"



التعليـــقات 
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر طقس فلسطين

النشرة الجوية
جاري التحميل ..
أحدث الاخبار
أوقات الصلاة
الفجر 05:13
الظهر 11:51
العصر 02:45
المغرب 05:05
العشاء 06:30