صحراء أتاكاما في تشيلي.. مقبرة نفايات العالم
صحراء أتاكاما في تشيلي.. مقبرة نفايات العالم

الإثنين | 05/12/2022 - 01:00 مساءً

صحراء أتاكاما من بين أكثر الأماكن جفافاً على الأرض إذ تبدو موحشة ونائية والحياة فيها مستحيلة، وتمتتع بنظام بيئي فريد وهش بسبب أكوام القمامة التي يتم إلقاؤها هناك من كل أنحاء العالم.

 

قد تكون من بين أكثر الأماكن جفافاً على الأرض، إذ تبدو موحشة ونائية والحياة فيها مستحيلة، لكن صحراء أتاكاما الشاسعة في تشيلي هي نظام بيئي فريد وهش يقول الخبراء إنّه مهدد بسبب أكوام القمامة التي يتم إلقاؤها هناك من كل أنحاء العالم.

تدمّر جبال من الملابس المهملة ومقبرة أحذية وصفوف متراكمة من الإطارات والسيارات المهترئة، ما لا يقل عن ثلاث مناطق من الصحراء في شمال تشيلي.

وقال باتريسيو فيريرا، رئيس بلدية ألتو هوسبيسيو الصحراوية، لوكالة "فرانس برس": "لم نعد الفناء الخلفي المحلي فحسب بل أيضاً الفناء الخلفي للعالم، وهو أمر أسوأ".

وكانت تشيلي دائماً مركزاً للملابس المستعملة وغير المباعة، من أوروبا وآسيا والولايات المتحدة، والتي إما تُباع في أنحاء أميركا اللاتينية أو ينتهي بها المطاف في مكبات القمامة في الصحراء. ودخل العام الماضي أكثر من 46 ألف طن من الملابس المستعملة من منطقة التجارة الحرة إلى إيكيكي في شمال تشيلي.

ويقول الناشطون إنّ "الملابس المليئة بالمواد الكيميائية والتي يستغرق تحللها البيولوجي ما يصل إلى 200 عام، تلوث التربة والهواء والمياه الجوفية".

وفي بعض الأحيان، تضرم النيران في أكوام الملابس المستعملة.

وأوضحت المحامية والناشطة بولين سيلفا التي قدّمت شكوى إلى محكمة البيئة في البلاد بشأن الأضرار التي سببتها جبال القمامة والملابس: "المواد شديدة الاشتعال، هذه الحرائق سامة للغاية".

وأضافت: "يبدو لي أن هناك حاجة لتحديد المسؤولين"، وفيما تقف بين مهملات أشارت إلى أنّها "خطيرة وتشكّل خطراً بيئياً وخطراً على صحة الناس".

بالإضافة إلى الملابس، تتدفق السيارات المستعملة أيضاً إلى البلاد من منطقة التجارة الحرة. ويصدّر العديد منها إلى البيرو أو بوليفيا أو باراغواي، فيما ينتهي الأمر بالسيارات المتبقية في مقابر تمتد على كيلومترات في الصحراء المحيطة.

وتنتشر أكوام من الإطارات المتروكة عبر الصحراء.

وأعرب رئيس البلدية باتريسيو فيريرا عن أسفه "لنقص الوعي العالمي والافتقار إلى المسؤولية الأخلاقية وحماية البيئة" من "عديمي الضمير في العالم"، مضيفاً: "نشعر بأننا متروكون. نشعر بأن أرضنا تمت التضحية بها".

وقالت كارمن سيرانو، رئيسة منظمة "إنديميك روتس" غير الحكومية، إنّ معظم الناس يرون أن أتاكاما ليست أكثر من "تلال جرداء" حيث يمكنهم "استخراج الموارد أو ملء جيوبهم".

نظام بيئي "هش جداً"

لأكثر من 8 ملايين عام، اعتبرت أتاكاما الممتدة على 100 ألف كيلومتر مربع، الصحراء الأكثر قحالة في العالم. فالمطر نادر، وفي بعض من أجزائها لا وجود له.

أما الجزء الأكثر جفافاً فهو منطقة يونغاي في مدينة أنتوفاغاستا. هنا، وجد العلماء أشكالاً متطرفة من الحياة: كائنات دقيقة قادرة على العيش تقريباً بدون ماء أو مغذيات رغم وجود إشعاع شمسي.

ويعتقد العلماء أنّ هذه الكائنات الدقيقة قد تحمل أسرار التطور والبقاء على الأرض وكواكب أخرى.

وتعتبر وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) أنّ منطقة يونغاي هي الأكثر تشابهاً مع كوكب المريخ من حيث مناظرها الطبيعية، وتستخدمها لاختبار مركباتها الآلية.

وفي حين أنّها لا تشهد أمطاراً كثيرة، تغطي الصحراء سحب من الضباب الكثيف، ما يسمح لبعض النباتات وبعض الأشنات والفطريات والطحالب الأكثر ندرة بالنمو.

كما تتفتح عشرات الأنواع من الأزهار البرية الزاهية عندما تهطل الأمطار بكميات أعلى من المتوسط في عرض مذهل يحدث كل 5 إلى 7 سنوات، كان آخرها عام 2021.

وقال بابلو غيريرو، الباحث في معهد البيئة والتنوع البيولوجي والخبير في صبار الصحراء، إنّه نظام بيئي "هش جداً، لأنّ أي تغيير أو نقص في نمط هطول الأمطار أو الضباب له عواقب فورية على الأنواع التي تعيش فيه".

وأوضح: "هناك أنواع من الصبار تعتبر منقرضة" نتيجة التلوث وتغير المناخ والاستيطان البشري، مضيفاً: "للأسف، إنّها ظاهرة نراها على نطاق واسع، مع تدهور منهجي في السنوات الأخيرة".



التعليـــقات 
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر طقس فلسطين

النشرة الجوية
جاري التحميل ..
أحدث الاخبار
أوقات الصلاة
الفجر 05:10
الظهر 11:53
العصر 02:50
المغرب 05:11
العشاء 06:35