ايار الماضي الأشد برودة وثلوج على جبل الشيخ
ايار الماضي الأشد برودة وثلوج على جبل الشيخ

الخميس | 02/06/2011 - 10:53 مساءً

 

 

 
 
 
 
 
 
 
 

 
خاص طقس فلسطين 
قسم :الأبحاث المناخية
إعداد: م.سامر طروة
 


أظهرت البيانات الخاصة بدرجات الحرارة والامطار ان شهر ايار/مايو الماضي كان الأكثر 
برودة منذ سنوات طويلة واكثر من المعتاد واكثر امطاراً في المناطق الشماليه، حيث انتهى
شهر ايار الماضي بدرجات حرارة ادنى من معدلاتها بحدود درجة مئوية واحدة في اغلب
المناطق الفلسطينية،وهو الشهر الثاني على التوالي من حيث انخفاض درجات الحرارة عن
معدلاتها ، كما تجاوزت الامطار معدلاتها في المناطق الشمالية وبعض المناطق الوسطى،
وحققت المناطق الشمالية ما نسبته 110-140% من معدلاتها لمثل هذا الوقت من العام
فيما تراوحت نسبه الامطار المتساقطه على المناطق الوسطى والجنوبية 35-90%
بمقارنتها بمعدلاتها لمثل هذا الوقت من العام كما تساقطت في منتصف ايار /مايو ثلوج
خفيفه على اعلى قمه جبل الشيخ واهو امر نادر الحدوث لمثل هذا الوقت من العام
خاصة خلال العقد الاخير .

ويشير المركز الاوروبي  للتوقعات متوسطه المدى أن درجات الحرارة كانت اعلى من
معدلاتها في اسفل طبقة الستراتوسفير فوق مناطق القبة القطبية شمالا في معظم
ايام الشهر الماضي، وهو يأتي نتيجةً لعدم انخفاض معدلات الاوزون فوق تلك المناطق
عن معدلاتها حيث تشير الدراسات الخاصة بذلك ان ارتفاع درجات حرارة طبقة
الستراتوسفير يعمل على خفض درجات الحرارة في الطبقات السطحية، وهو ما يحدث
فعلا من خلال المتابعة الدائمة لطبقات الغلاف الجوي حيث رافق هذا السلوك استمرار
ارتفاع النشاط الشمسي خلال ايام الشهر الماضي، والذي ساعد على استمرار نشاط
التيارات الهوائية الناقلة للاوزون المداري نحو القطب الشمالي وبالتالي سيادة النمط
الايجابي للتذبذب القطبي AO من خلال  الضغط الجوي المنخفض فوق القطب الشمالي
والذي ينعكس سلبا على مناطق القاره العجوز وايجابا على بلاد الشام .
وتظهر البيانات الخاصه بالتذبذب القطبي الى ايجابيته خاصه خلال النصف الثاني من
الشهر الماضي والذي ترافق ايضا بايجابية التذبذب الاطلسي NAO وبالتالي السماح
لاقتراب الاحواض العلوية الباردة من منطقتنا والتي عملت على تلطيف الاجواء في
مناطق بلاد الشام وادت الى حدوث حالات من عدم الاستقرار الجوي وتساقط الأمطار . 

ويلاحظ من الخرائط والرسوم البيانية ما نتحدث عنه فالنشاط الشمسي كان في ارتفاع
في معظم الاشهر الماضية وخاصة ما بعد فبراير الماضي، وترافق هذا الوضع مع
استمرار ارتفاع درجة حرارة اسفل طبقة الستراتوسفير القطبية، وزيادة معدلاته الاوزون
فوق مناطق القبة القطبية شمالا وعدم انخفاضها عن معدلاتها فوق مناطق بلاد الشام
وبالتالي السماع بإشعاع شمسي اقل ليصل الى مناطق بلاد الشام خاصه في الايام
الاخيره من الشهر الماضي كما هو واضح من الخرائط بالاسفل



وبما اننا ننتحدث هنا عن الغلاف الشمسي وعلاقته بالغلاف الجوي فلا بد من الاشارة
ايضا الى سلوك التذبذبات القطبية والمدارية ايضا خلال الشهر الماضي فقد ترافق
ما تحدثنا عنه بأستمرار ضعف برودة المنطقة الاستوائية من المحيط الهادي enso
وبالتالي ارتفاع مؤشر منطقة نينو 3.4 واستمرار انخفاض الضغط على القطب الشمالي 
والذي يتمثل في الاسفل بـ AO وترافق ذلك بايجابيه التذبذب الاطلسي ايضا NAO
وايجابية التذبذب الهادي PNA والذي يساعد على تخلخل الضغط الجوي لصالح مناطق
الشرق الاوربي وبلاد الشام غالبا.  

لاحظوا سلوك التذبذبات المؤثره في مناطق منطقتنا خلال الشهر الماضي في الاسفل

 

 

والله تعالى أعلم 



التعليـــقات 
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر طقس فلسطين

النشرة الجوية
جاري التحميل ..
أحدث الاخبار
أوقات الصلاة
الفجر 05:08
الظهر 12:31
العصر 03:56
المغرب 06:32
العشاء 07:53