علامات الفتنة الزوجية.. كيف تنقذ زواجك من قرار الانفصال؟؟
علامات الفتنة الزوجية.. كيف تنقذ زواجك من قرار الانفصال؟؟

الإثنين | 06/01/2020 - 09:56 صباحاً

يعتمد الزواج السعيد على الحب والثقة والاحترام المتبادل، لكن لا أحد يعرف متى يمكن أن تصبح العلاقة بين الأزواج مريرة بحيث لا يمكن احتمالها، قد يكون ذلك بسبب عدد من الأمور البسيطة وسوء التفاهم المشترك، وقد يعاني الزواج من مشاكل خطيرة بالفعل، مهما كان السبب، عندما يكون الزوجان عالقين في زواج تعيس، فهذا وضع مرهق لكلا الطرفين.

عادة ما لا يكون المرء في علاقة زوجية تعيسة بين عشية وضحاها، ومن الممكن أن نصل إلى هذه النقطة دون أن ندرك.

في كثير من الحالات، يرفض الأزواج الاعتراف بوجود مشاكل زوجية حقيقية ويفترضون أنها مرحلة عابرة، وسيكونون قادرين على التغلب عليها، وبحلول الوقت الذي يدرك كل منهما أن زواجهما أصبح في ورطة، يكون الأوان قد فات ولا يمكن فعل الكثير لإنقاذ زواجهما.

الفتنة الزوجية
تحدد كل من الكاتبة الهندية بيديشا موخيرجي في مقالها "علامات الزواج غير السعيد" على موقع "روابط الحب" وكورين ميلر في مقالها ست دلائل على أنك تعيش زواجا بلا حب -على موقع بريفينشن- هي علامات الزواج التعيس: 

  • معارك وحجج متكررة، قد تتحول إلى إساءة أو عنف في بعض الأحيان.

  • عدم التواصل بين الشريكين، ويحدث عندما ينفصل الزوجان عن بعضهما لدرجة أنهما لا يشعران بالحاجة إلى إجراء محادثة أو مناقشة حول أي مشكلة.

     

  • الرابطة العاطفية -التي غالبا ما تبقي زوجين معا- في عداد المفقودين. ونتيجة لذلك، لم يعد هناك تشارك للأحلام أو الخطط المستقبلية.

  • توجد مسافة ثابتة بين الزوجين لا يستطيع أحدهما تخطيها بسبب الحاجز النفسي، وبالتالي يصبح لكل شخص حياته المستقلة التي لا يعرف عنها الآخر الكثير. 

  • الأمور الأخرى في حياتك تأتي أولا، فالعمل وضغوط المال والالتزامات العائلية لها طريقة معينة لامتصاص الرومانسية من علاقتك، إذا لاحظت ذلك بالفعل ولكنك لا تهتم فهذا دليل على أن علاقتك الزوجية في خطر.

  • اللامبالاة شعور قوي، فإذا كنت لا تهتم حقا إذا قام شريكك بعمل من شأنه أن يزعجك أو كان يزعجك في الماضي فأنت بالفعل تعيش في بيئة قاحلة عاطفيا.

  • شريكك لا يقدر مجهودك، إذا كنت تحاول إحياء علاقتك ولم يقدر شريكك ما تحاول القيام به ولا يفعل بالمثل فأنت في مشكلة حقيقية.

  • تواتر ممارسة الحب قد انخفض أو لا توجد علاقة جسدية حميمة على الإطلاق.

     


غياب رغبة الحديث أو مناقشة المشكلات اليومية من علامات الفتنة الزوجية (بيكسابي)
غياب رغبة الحديث أو مناقشة المشكلات اليومية من علامات الفتنة الزوجية (بيكسابي)

كذلك فإن هؤلاء الأزواج غالبا ما يتجنبون ضم شريكهم في حياتهم. عندما يكونون في المنزل، يبقون أنفسهم مشغولين بمشاهدة التلفزيون أو قراءة الكتب. وعندما يكونون بالخارج، فإنهم يفضلون قضاء أوقات مع أصدقائهم أو الانغماس بأنشطة أخرى دون مشاركة الطرف الآخر.

علاج الزواج غير السعيد
هناك بعض الخطوات التي، عند أخذها في الاعتبار، يمكن أن تساعد في استعادة الدفء والسعادة بالعلاقة الزوجية، بعض منها على النحو التالي:

1. تحسين التواصل
الخطوة الأولى هي البدء في مشاركة مشاعرك ومخاوفك وتوقعاتك مع شريك حياتك، وبهذه الطريقة يمكنك إزالة العديد من اللبس وسوء التفاهم الحادث بينكما، إن الأمر لا يقتصر فقط على تنفيس الغضب، بل وجود مناقشة مفتوحة حول القضايا التي تزعجكما.

2. قائمة ما تريده من الزواج
قم بعمل قائمة بكل ما تريده من الزواج، يمكن أن تشمل قائمتك أشياء مثل رغبتك في الصدق والإخلاص والاهتمام من الطرف الآخر، تأكد من وضع كل شيء في قائمتك ومن ثم حاول أن ترى ما هو المتوفر وما الذي تود العمل على توفره من خلالك ومن خلال الطرف الآخر. هذه الخطوة سوف تساعدك على البدء في التعامل مع زواجك التعيس.

 

3. سامح شريكك
إذا ارتكبت زوجتك/زوجك بعض الأخطاء في الماضي مما جعلك غير سعيد، فحاول أن تنسى تلك الحادثة وتسامح مع شريك حياتك.هذا ليس بالأمر السهل، ولكن يمكنك تجربته لأجل الرغبة في استمرار الزواج.

كما أن الاستمرار في الشعور بالغضب والرغبة في التظلم يجعلك أكثر اكتئابا. إذا تمكنت من المسامحة، فستشعر بالتحرر والجمال من حولك.

 

4. ابق إيجابيا
عندما تتلقى ردود فعل سلبية من شريك حياتك، من المهم جدا أن تبقي نفسك إيجابيا من الداخل. لا تتوقف عن الاهتمام باحتياجاتك الشخصية، وإلا ستفقد الحافز وتشعر بالاكتئاب كما أن هذا ليس جيدا لصحتك الجسدية والعقلية، حافظ على صحتك البدنية من خلال تناول الطعام الصحي، وممارسة التمارين بانتظام، والنوم لمدة ثماني ساعات في الليل. حاول أن تهدىء تفكيرك من خلال إشراك نفسك في الأنشطة التي تحب القيام بها.

5. أعد وقتا ممتعا
نعيش جميعا حياة مزدحمة بحيث نفشل في توفير بعض الوقت لقضائه مع شريك الحياة، نتيجة لذلك تظهر حالات سوء الفهم والندم والانزعاج من الطرف الآخر، مما يؤدي إلى علاقة غير سعيدة. وللتخلص من كل هذه المشاعر السلبية، من المهم قضاء بعض الوقت الجيد حصريا مع بعضكما البعض.

خطط لذلك في جدولك الزمني بحيث يمكنك تخصيص ساعة واحدة على الأقل في اليوم لزوجتك. كما يمكنك أن تخصص أحد عطل نهاية الأسبوع لقضائها معا بعيدا عن جميع المتعلقات الأخرى في حياتكما.


من المهم قضاء بعض الوقت الجيد حصريا مع بعضكما البعض (بيكسابي)
من المهم قضاء بعض الوقت الجيد حصريا مع بعضكما البعض (بيكسابي)

6. استراحة
خلال ذلك الوقت، فكر فيما تشعر به، إن فرصة خلوتك بنفسك قد تجعل الأمور أكثر وضوحا وتعرف ماذا تريد وماذا ينقصك.

وأخيرا فإن الشخص الوحيد الذي يمكنك تغييره هو نفسك، بمجرد أن تتغير للأفضل فإن زواجك سيتغير على الأرجح نحو الأفضل.

المصدر : الجزيرة

 



التعليـــقات 
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر طقس فلسطين

النشرة الجوية
جاري التحميل ..
أحدث الاخبار
أوقات الصلاة
الفجر 04:59
الظهر 11:53
العصر 03:01
المغرب 05:25
العشاء 06:47